الأخبار

27 7 / 2019
برعاية محافظ حضرموت وبتمويل من مؤسسة العون للتنمية مؤسسة بسمة لتنمية المرأة والطفل تختتم مشروع الاستقرار الأسري

برعاية محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني وبتمويل من مؤسسة العون للتنمية، اختتم صباح يوم الخميس ٢٥يوليو ٢٠١٩ مشروع الاستقرار الأسري الذي تقيمه مؤسسة بسمة لتنمية المرأة والطفل بحضرموت.

واستهدف ٣٠٠ امرأة من ساحل ووادي حضرموت من ربات البيوت للمساهمة في خلق الاستقرار الأسري والانسجام بين أفرادها.

وخلال حفل الاختتام الذي أقيم بصالة الفخامة بالمكلا أوضح الاستاذ محمد أحمد بن عبيدون رئيس مؤسسة بسمة لتنمية المرأة والطفل بحضرموت ان عدد الساعات التدريبية للمشروع بلغت ١٣٢ ساعة تدريبية بساحل ووادي حضرموت.

مشيدا بدور السلطة المحلية ممثلة بسيادة اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية لتذليل كافة الصعوبات ودور الجهة الممولة مؤسسة العون للتنمية لدعمها وتمويلها للمشروع ودور المؤسسات الشريكة بالتنفيذ.

وأكد الاستاذ عبدالرحمن باعشن إخصائي البرامج والمشاريع بمؤسسة العون للتنمية أن دعم وتمويل المؤسسة لهذه المشاريع يأتي من منطلق أهمية الأسرة لخلق جيل مستقبلي يساهم في بناء نهضة المجتمع وتنميته.

وتنوعت فقرات الحفل من زفة للمتدربات بالمشروع وعرض لروبورتاج يحكي قصص نجاح المشروع ووصلات فنية وإنشاديه بمشاركة فرقتي الرواد الإنشادية والمحضار للألعاب الشعبية واختتم بتكريم الداعمين والمدربين والمتدربات والمساهمين بإنجاح المشروع.

حضر الحفل الأستاذ أصيل جوبان أمين عام جمعية الإصلاح الاجتماعي الخيرية والأستاذ علي محمد مدير مشروع اللاجئين بمنظمة الانترسوس الإنسانية والأستاذة منى الصافي رئيسة جمعية الأسرة السعيدة والاستاذة فدوى مصيباح رئيسة مؤسسة ريحانة للتنمية والأستاذة عتاب سويدان المدير التنفيذي لمؤسسة بسمة لتنمية المرأة والطفل بحضرموت.