الأخبار

5 2 / 2020
ضمن أنشطة الطلاب المبتعثين من مؤسسة العون للتنمية الدكتورة سعاد سواد تشارك في معرض الكتاب 2020 بجمهورية مصر العربية

شاركت الدكتورة سعاد سواد في معرض الكتاب السنوي 2020 في دورته الـ 51 بجمهورية مصر العربية والمنعقد في الفترة من 22 يناير وحتى 4 فبراير بروايتها التي حملت عنوان (حين عاد قلبي) والتي أصدرت عن دار ببلومانيا للنشر والتوزيع بجمهورية مصر العربية .

 

الدكتورة الأديبة سعاد عمر سواد طالبة من ضمن مبتعثي مؤسسة العون للتنمية في جمهورية مصر العربية وقد التحقت بدراسة الماجستير في العام 2017 تخصص (الطب الشرعي والسموم) بجامعة عين شمس بالقاهرة.

 

الرواية التي شاركت بها تدور أحداثها في اليمن وتحديداً بين محافظتي حضرموت وعدن خلال الفترة ما بين عامي 2015-2016م، وتستعرض التجربة الإنسانية خلالها في قالب درامي اجتماعي رومانسي.

 

إلى جانب تفوقها العلمي التخصص تمتلك الدكتورة سعاد موهبة الكتابة والتأليف ولها العديد من المؤلفات السابقة منها:

قصتي (وماتت طفولة) و(السفينة )في كتاب (نون في عتمة الصمت) التابع لاتحاد الكتاب والأدباء اليمنين بمحافظة حضرموت عام 2014م.

قصة (رفات أمل) في كتاب (حواديت) التابعة لدار ضاد للنشر والتوزيع بجمهورية مصر العربية فبراير 2016م

الرواية المصورة الإلكترونية (الأميرة حُسن) التابعة لدار حروف منثورة للنشر الإلكتروني في مايو 2016م.

القصة المصورة (الحريق) ضمن سلسلة مغامرات الأصدقاء على نفقة خاصة في اغسطس 2016م.

الرواية الإلكترونية (عهد الأرض) التابعة لدار مشاعر غالية للنشر الإلكتروني في سبتمبر 2016م.

رواية (ايجومينيا) مع فريق السبنسه بجمهورية مصر العربية التابع لدار الياسمين للنشر والتوزيع في فبراير 2017م.

رواية (سناب شات) مع فريق السبنسه بجمهورية مصر العربية التابع لدار المثقفون العرب للنشر والتوزيع في انتظار النشر في معرض الكتاب بالقاهرة عام 2019م.

رواية (هُمام مبثوثة) الحائزة على المركز الثاني في مسابقة دار المثقفون العرب للنشر والتوزيع شاركت في معرض الكتاب بالقاهرة عام 2019م.

المسلسل الدرامي الإذاعي الحضرمي (سجن الندم) مع إذاعة نما إف إم بالمكلا تمت الكتابة في مارس 2019م، وتمت إذاعته في رمضان من نفس العام.

 

وقد احتوى المعرض على 808 أجنحة متنوعة بواقع 900 مشارك وناشر من مختلف البلدان والتي بلغ عددها 38 بلداً وكان في المعرض عدداً كبيراً من الفعاليات بلغ عدد المشاركين فيها نحو 3502 ، كما بلغ العدد التقريبي للزوار نحو المليوني زائر.

 

وفي كلمة للدكتور الأديبة سعاد سواد قالت فيها "الحمد لله على ما تم الذي لولا فضله ما كنت لأصل لهذا، وأسأله تعالى أن ننفع بعلمنا أهل بلادنا سواء كان في مجال الطب أو الأدب، واشكر كل من ساندني في هذا الدرب من أهل وأصدقاء، والشكر لمؤسسة العون للتنمية على اهتمامها ودعمها للطلاب في كافة المجالات.